مصير مجهول لطفلة مختطفة من قبل

مصير مجهول لطفلة مختطفة من قبل "الشبيبة الثورية" في قامشلو

Feb 06 2024

تواصل قوات سوريا الديمقراطية (قسد) ترهيب الأطفال وسلب طفولتهم والزج بهم في معسكرات التجنيد الإجباري في المناطق التي تسيطر عليها، رغم توقيعها لاتفاقياتٍ تقضي بإنهاء تجنيد الأطفال.

أفادت إيناس عثمان لـ ARK نيوز، اليوم 6 شباط 2024، بأنّ مسلحي "الشبيبة الثورية" اختطفوا ابنتها لافا عبد القادر خلف من مواليد 1-1-2011، في الساعة الواحدة والنصف بعد ظهر يوم الأحد في الرابع والعشرين من شهر كانون الأول عام 2023 في الحي الغربي بمدينة قامشلو بواسطة سيارة ولا يزال مصيرها مجهولاً.

ناشدت إيناس عبر ARK نيوز للكشف عن مصير ابنتها وإعادتها لمتابعة تعليمها فهي طالبة في الصف السادس الابتدائي.

رغم توقيع قوات سوريا الديمقراطية خطة عمل مع الأمم المتحدة من أجل إنهاء ومنع تجنيد الأطفال دون سن 18 واستخدامهم في الأعمال العسكرية، حيث وقع الخطة القائد العام لقسد مظلوم كوباني، مع ممثلة الأمم المتحدة المعنية بالأطفال والنزاع المسلح، فرجينيا غامبا، فإن زج القاصرين في المعارك وتجنيدهم ما يزال مستمراً، وسط إهمالٍ لمناشدات ذوي الأطفال ودعوات الناشطين والسياسيين والأحزاب الكوردية بضرورة وضع حد لتلك الظاهرة الخطيرة التي تسببت بشكل وآخر في إفراغ المنطقة من الكورد.

8791