ألمانيا تحكم على ضابطين للنظام السوري متهمين بتعذيب وقتل آلاف المدنيين

ألمانيا تحكم على ضابطين للنظام السوري متهمين بتعذيب وقتل آلاف المدنيين

Feb 24 2021

آرك نيوز..أدانت محكمة ألمانية إياد غريب الضابط السورى السابق، بتهمة جرائم حرب في حكم هو الأول من نوعه.، حيث قضت بسجن عنصر الاستخبارات السوري 4.5 سنوات، بحسب مصادر إعلامية متطابقة.

القضاء الألماني أصدر حكماً بالسجن 4 سنوات ونصف، على الضابط في جيش النظام السوري إياد الغريب، البالغ من العمر 44 عاما، والمتهم بالتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية، وكذلك بالمشاركة في اعتقال وحبس ما لا يقل عن 30 متظاهرا في دوما كبرى مدن الغوطة الشرقية بالقرب من دمشق، في معتقل سري تابع للنظام ويسمى "الفرع 251" أو الخطيب في الفترة ما بين أيلول/سبتمبر وتشرين الأول/أكتوبر 2011.

أما المتهم الثاني، فهو أنور رسلان ويبلغ من العمر 58 عاماً، ويعتبر أكثر أهمية في جهاز الأمن السوري الواسع وملاحق بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في قتل 58 شخصا وتعذيب 4 آلاف معتقل خصوصا.

وأشاد ناشطون بالمحاكمة معتبرين إياها "خطوة أولى نحو تحقيق العدالة لآلاف السوريين الذين يقولون إنهم عذبوا في السجون السورية"، وذلك بعد أن فشلت محاولات تأسيس محكمة دولية خاصة لمقاضاة المسؤولين السوريين.

216