الرئيس بارزاني: لن نتخلى عن قيمنا العليا ومقدساتنا تحت أي ضغط أو اعتداء

الرئيس بارزاني: لن نتخلى عن قيمنا العليا ومقدساتنا تحت أي ضغط أو اعتداء

Jan 18 2024

استقبل الرئيس مسعود بارزاني، يوم الأربعاء 17 كانون الثاني 2024 في مصيف صلاح الدين، ستيفن هيتشن السفير البريطاني في العراق.

ووفق بيان من مقر البارزاني، خلال اللقاء أبلغ السفير البريطاني الرئيس بارزاني بأن الهدف من هذه الزيارة هو التعبير عن تضامن ودعم بلاده لشعب وإقليم كوردستان إزاء الهجمات غير المبررة التي شنها الحرس الثوري الإيراني على إقليم كوردستان.

كما أعرب عن تعازيه ومواساته للرئيس بارزاني باستشهاد عدد من المواطنين المدنيين نتيجة الهجوم.

وشدد السفير البريطاني على أن "بريطانيا تحترم حماية وحدة وسيادة أراضي العراق، ويجب عدم تحويل العراق وإقليم كوردستان إلى ساحة للعنف والصراعات بين دول المنطقة، وعلى العراق ودول الجوار احترام السيادة بشكل متبادل".

بدوره، شكر الرئيس بارزاني دعم وتضامن ومواساة السفير والحكومة البريطانية، كما شكر باسم شعب كوردستان وعوائل الشهداء وضحايا فاجعة أربيل بريطانيا شعباً وحكومةً، وأكد على الرغبة الدائمة بوجود علاقات صداقة قوية بين إقليم كوردستان والعراق مع دول الجوار على أساس الاحترام المشترك.

وقال الرئيس بارزاني إن "هجوم الحرس الثوري على أربيل بذرائع واهية ولا أساس لها من الصحة كان ظلماً كبيراً بحق شعب كوردستان ويعد انتهاكاً لسيادة أراضي العراق وإقليم كوردستان"، مشيراً إلى أن "إرادة شعب كوردستان لن تنكسر بهذه الاعتداءات بل ستصبح أقوى وأكثر صلابة".

وفي معرض اللقاء، لفت الرئيس بارزاني إلى "أننا لسنا أبداً مع الفوضى والتوتر وزعزعة علاقاتنا مع أي دولة بل بالعكس نريد أن تكون علاقاتنا متوازنة وودية، لكننا لن نخضع لفرض القرارات وممارسة سياسة الإرغام وفرض الذات من قبل أي دولة، ولن نتخلى عن قيمنا العليا ومقدساتنا والقضية المشروعة لشعبنا تحت أي ضغط أو اعتداء".

445