مؤسسة ARK تجري حواراً شاملاً مع القيادي محمد إسماعيل

Jun 21 2022

آرك نيوز... أجرت مؤسسة آرك الإعلامية يوم أمس 20 حزيران 2022, حواراً شاملاً مع محمد إسماعيل، عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكوردي في سوريا، والمسؤول الإداري للمكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا, تطرق فيه إلى آخر التطورات والمستجدات في المنطقة, وكذلك فحوى لقاء المجلس مع الرئيس مسعود بارزاني, واستعدادات انعقاد مؤتمري ENKS و PDK-Sكذلك الموقف من الأحداث الأخيرة في عفرين كسيطرة "جبهة النصرة" على عدة قرى في المنطقة.

فحوى الاجتماع مع الرئيس بارزاني
بدايةً تحدث محمد إسماعيل، عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكوردی فی سوریا، والمسؤول الإداري للمكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني - سوريا, عن فحوى اجتماع المجلس الوطني الكوردي مع الرئيس مسعود بارزاني قائلاً: تبادلنا وجهات النظر حول الوضع السوري عامة والكوردي في كوردستان سوريا خاصة, وعرضنا عليه آخر التفاصيل وآخر تطورات وضع الشعب الكوردي في كوردستان سوريا والمآسي والصعوبات التي يواجهونها.

تابع إسماعيل: أن الرئيس بارزاني عرض خلال الاجتماع ملاحظاته وتوصياته المتعلقة بوضع الشعب الكوردي في سوريا، مؤكداً على ضرورة صمود المواطنين وأبناء الشعب الكوردي وعدم الهجرة وترك بلدهم.

بالنسبة لوضع اللاجئين الكورد في إقليم كوردستان, أكد القيادي الكوردي أنهم سلموا الرئاسةَ قائمةً من المشاكل التي تواجههم, لاسيما حاملو الإقامات وإلى ما هنالك من أمور خدمية أخرى متعلقة باللاجئين. بدوره أكد الرئيس بارزاني أن الأمور التي يمكن إيجاد حلول لها ضمن صلاحيات إقليم كوردستان بإمكانهم حلها, أما الأمور التي تتعلق بالحكومة الفيدرالية فهي خارج استطاعة الحكومة.

انعقاد المجلس مؤتمره و الإصلاحات في الهيكلية الجديدة؟
أردف القيادي الكوردي: أن المجلس الوطني الكوردي مكسب حقيقي للشعب الكوردي في كوردستان سوريا, وسيعقد مؤتمره في أقرب وقت متاح, وهم أنهوا اجتماعاتهم في إقليم كوردستان مع كافة رؤساء الأحزاب التي ضمن المجلس, وستبدأ الاجتماعات داخل كوردستان سوريا أيضاً لوضع الترتيبات الأخيرة حول انعقاد المؤتمر في كوردستان سوريا. مضيفاً: أن المجلس سيشهد إصلاحاً، وتغييراً في الهيكلية الجديدة، كإشراك مستقلين آخرين، والمنظمات، والفعاليات النسائية والشبابية، والأحزاب الأخرى، ممثَّلين عن كافة المناطق الكوردية في كوردستان سوريا.

هل يعقد الحزب الديمقراطي الكوردستاني - سوريا مؤتمره؟
أكد القيادي الكوردي أن الترتيبات جارية لانعقاد مؤتمر المجلس الوطني الكوردي في سوريا, وهم الآن مشغولون بذلك, وبعد الانتهاء من عقد مؤتمر المجلس, سيبدأون بالترتيبات الإضافية لعقد مؤتمر الحزب أيضاً.

دخول "جبهة النصرة إلى عفرين"
حول موقف المجلس من الأحداث الأخيرة في عفرين كسيطرة "جبهة النصرة" على عدة قرى في المنطقة قال: إن الفصائل الموجودة هناك في صراع دائم, ونحن كمجلس موقفنا واضح وصريح من الانتهاكات التي ترتكب بحق الشعب الكوردي هناك وفي أي منطقة أخرى, وسيطرة "تحرير الشام" أي جبهة النصرة سابقاً, ماهي إلا ورقة ضغط ورسائل بين الأطراف المتحاربة بهدف تنفيذ مصالحهم. مشيراً: ليس فقط المجلس معني بعفرين ومايجري فيها من انتهاكات وتجاوزات لا, بل الأطراف الدولية والمعارضة والائتلاف السوري لقوى الثورة, والسوريون جميعهم معنيون بما يجري في عفرين, كلنا معنيون بالأحداث التي تجري ولن نذخر جهداً في الدفاع عن مظلومية شعبنا.

سوريا مقبلة نحو تغيير جدي
أشار محمد إسماعيل إلى أن الوضع السوري مقبل نحو تغييرات جدية ومايجري من تحركات ميدانية وسياسية كالانسحاب الروسي في سوريا, وتقليص دوره والتمدد الإيراني و الموقف الأردني والتهديدات التركية في الحصول على مناطق أخرى مقابل التمدد الإيراني, كذلك الصمت الأمريكي والموقف غير الواضح لها تشير إلى أنه لا بد أن هناك توافقاً بين الأطراف الإقليمية كأمريكا وروسيا واللاعبين الآخرين (تركيا وإيران) على إيجاد صيغة معينة ترضي الجميع.

هواجس ثلاثة
أكد في نهاية حديثة أن هناك مخاوف جدية من ثلاثة أشياء: عودة النظام إلى المناطق الكوردية, والتهديدات التركية بعملية عسكرية أخرى وبالتالي تهجير الكورد, بالإضافة إلى وجود PKK في المنطقة, ولابد من إيجاد إدارة تشاركية تدار من قبل جميع الأطراف لإحلال الأمن وإرساء الاستقرار.

ش.ع

1122