روسيا تجند أبناء قامشلو للقتال في ليبيا

روسيا تجند أبناء قامشلو للقتال في ليبيا

Aug 12 2020

آرك نيوز...كشف مصدر بأن أبناء عدد من العشائر العربية الموجودة في كوردستان سوريا والمناصرة للنظام السوري , بعد مدة قضوها في ليبيا عادوا قبل يومين إلى قامشلو لقضاء الإجازة.

أكد مصدر خاص لموقع آرك نيوز: قبل ثلاثة أشهر, بإشراف روسي ووساطة من النظام السوري قام فيصل العازل من عشيرة المعامرة بجمع المجندين من العشائر العربية في طرطب, فوج 154 وإرسالهم بقيادة ابن أخيه طلال العازل من مطار قامشلو الى مطار حميميم ثم إلى ليبيا للقتال مقابل 1000 دولار أمريكي شهريا.

وقال المصدر إن دفعة من المجندين عادت في إجازة قبل 14 يوما, وتم حجر عناصرها في مطار حميميم باللاذقية, ويوم الأحد ( 9.8.2020 ) وصلوا إلى مطار قامشلو ليكملوا إجازتهم .

ذكر المصدر, إن المجندين يتبعون لعشائر من قرى فرفرة, أبو دويل, دبانة, طرطب وجرمز وحارة طي. وإن هذه العشائر اشترطت على النظام إعفاء أبنائها من تجنيده الإجباري مقابل القتال في ليبيا.

أرادت روسیا تجنید الكورد وإرسالهم إلى ليبيا للقتال مقابل مبالغ مالية. رفض الكورد طلب روسيا, فتوجهت إلى العشائر العربية التابعة للنظام السوري بوساطة من مخابرات النظام السوري وأمنه العسكري, وقاموا بتجنيد مجموعات منهم, بقيادة فيصل العازل من عشيرة المعامرة.


828