ريف دمشق.. أبناء جرمانا يقطعون الطرق الرئيسية احتجاجا على سوء الأوضاع الخدمية

ريف دمشق.. أبناء جرمانا يقطعون الطرق الرئيسية احتجاجا على سوء الأوضاع الخدمية

Jul 09 2024

قطع العشرات من أبناء مدينة جرمانا بريف مدينة دمشق الطريق احتجاجا على الأوضاع الخدمية والمعيشية وتفاقم أزمتي الكهرباء والمياه.

أفادت مصادر محلية أن المحتجين تجمعوا، مساء يوم الإثنين 8 تموز 2024، في ساحة السيوف وانتقلوا إلى ساحة الرئيس، وقطعوا الطرق الرئيسية، بما في ذلك الطريق المؤدي إلى باب توما والطريق المؤدي إلى المطار، وتم تحويل خطوط السير باتجاه الطرق الفرعية.

وحسب المصادر حاول مدير ناحية المنطقة، التابع للنظام السوري، فض الاحتجاج لكن المحتجين لم يستجيبوا لمطلبه ليغادر بعدها المكان، فيما ذكرت أنباء أن محافظ ريف دمشق توجه إلى المدينة، وسط إغلاق للمحال التجارية وقطع الطرقات في المدينة.

وذكرت "شبكة الراصد" المحلية أنه تم وصل التيار الكهربائي عقب الاحتجاجات، في محاولة لامتصاص غضب الشارع.

وتعاني مناطق سيطرة النظام السوري، خاصة الريفية منها، من تردّي الخدمات المقدمة من قبل النظام، سواء على مستوى توفّر مياه الشرب والكهرباء أو تعبيد الطرقات ووسائل النقل وغيرها.

93