أمريكا تحذر إيران والأخيرة تنفي مسؤوليتها عن الهجمات على القوات الأمريكية في سوريا والعراق

أمريكا تحذر إيران والأخيرة تنفي مسؤوليتها عن الهجمات على القوات الأمريكية في سوريا والعراق

Nov 08 2023

حذّرت وزارة الخارجية الأمريكية إيران من تداعيات التعرض للقوات الأمريكية في سوريا والعراق، موضحةً بأنها ستتخذ أي خطوات ممكنة لحماية موظفيها ومصالحها في المنطقة.

في مؤتمر صحفي قال فيدانت باتيل المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مساء أمس 7 تشرين الثاني 2023، "أرسلنا رسالة ردع مدوية ومباشرة إلى إيران حول استعدادنا لحماية أفرادنا ومصالحنا بقوة".

حول الخطوات التي اتخذتها أمريكا للدفاع عن مصالحها أردف باتيل، "في أواخر الشهر الماضي، في 26 تشرين الأول/ أكتوبر نفّذ الجيش الأمريكي ضربات ضد منشأتين في شرق سوريا يستخدمهما الحرس الثوري الإيراني والجماعات التابعة له، وكانت هذه الضربات الدقيقة للدفاع عن النفس ردا على سلسلة الهجمات المستمرة وغير الناجحة إلى حد كبير ضد أفراد أمريكيين في العراق وسوريا".

وأشار إلى أن أمريكا حريصة على ضمان عدم انتشار الصراع في المنطقة قائلاً، "كنا واضحين للغاية بأننا سنتخذ أي خطوات ممكنة لحماية موظفينا ومصالحنا في المنطقة. وبالإضافة إلى ذلك أوضحنا لدول المنطقة أننا حريصون للغاية على ضمان عدم انتشار هذا الصراع".

أردف فيدانت، "أثرنا هذا الأمر مباشرة مع رئيس الوزراء (العراقي محمد شياع) السوداني خلال رحلة الوزير بلينكن إلى بغداد. وقد وصف رئيس الوزراء العراقي هذه الهجمات بأنها غير مقبولة، وتعهد باتخاذ كل الخطوات الممكنة لوقفها".

وقالت سابرينا سينغ، السكرتيرة الصحفية للبنتاغون، أمس الثلاثاء إنه منذ 17 تشرين الأول، تعرضت القواعد العسكرية الأمريكية في العراق وسوريا للهجوم 40 مرة على الأقل بالصواريخ والمسيّرات.

في هذا الصدد، رفضت إيران ادعاءات أمريكا بشأن ضلوعها في الهجمات على القوات الأمريكية في سوريا والعراق، زاعمة أن وجود قواتها في سوريا "قانوني تماماً واستجابة لطلب رسمي" من النظام السوري.

ورداً على رسالة وجهتها سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، إلى رئيس مجلس الأمن، تتهم فيها إيران بالضلوع في الهجمات على قوات بلادها في سوريا والعراق، أكد سفير إيران لدى الأمم المتحدة، أمير سعيد إيرواني في رسالة، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرش، "أن جميع الادعاءات في الرسالة الأمريكية "لا أساس لها من الصحة ومرفوضة بشكل قاطع، ولم تتدخل إيران مطلقاً في أي عمل أو هجوم ضد القوات العسكرية الأمريكية في سوريا والعراق".

زاعماً أن تواجد قوات بلاده وميليشياتها في سوريا "قانوني تماماً، ويأتي استجابة للطلب الرسمي من النظام السوري لمحاربة الإرهاب"، مؤكداً التزام طهران بـ "احترام السيادة الوطنية وسلامة أراضي سوريا ووحدتها واستقلالها السياسي".

3385