استخباراتي تركي:

استخباراتي تركي: "سعي أمريكي لإزالة الحدود بين إقليم كوردستان وغربي كوردستان وتأسيس دولة كوردية"

Feb 09 2020

آرك نيوز... أكد مسؤول استخباراتي تركي، الأربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لتأسيس دولة كوردية عبر ضم مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بكوردستان سوريا إلى إقليم كوردستان، إلى جانب تأسيس دولة سنية في الأنبار بدعم سعودي.

صحيفة ‹يني تشاغ› التركية نقلت عن إسماعيل حقي بيكين، رئيس شعبة الاستخبارات التركية السابق، قوله، إن الولايات المتحدة تسعى للجمع بين إقليم كوردستان، ومناطق سيطرة الكورد في شمال سوريا تحت حمايتها، وإنشاء «اتحاد» جديد.

وقال المسؤول الاستخباراتي التركي، إن أمريكا تسعى لتقسيم العراق عبر المطالبة بنشر قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) فيه، ومن ثم إزالة الحدود بين إقليم كوردستان وغربي كوردستان وتأسيس دولة كوردية.

وأضاف أن الولايات المتحدة بمخططها الجديد تريد توحيد أراض عراقية لاسيما منطقة الأنبار ذات الأغلبية السنية، وشمال سوريا، وإقامة دولة جديدة.

واعتبر بيكين، بحسب التقرير، أن الولايات المتحدة وروسيا والدول الأوروبية، وفق هذا المخطط، «لا تريد أن تكون تركيا قوية، وتسعى لاستفزازها دائما».

ويرى خبراء أتراك، إنه بعد قرار حكومة بغداد طرد القوات الأمريكية من البلاد، أعاد البيت الأبيض تقديم خطة لإنشاء «منطقة الأنبار السنية المستقلة» في العراق، والتي قامت بصياغتها منذ سنوات، لافتاً إلى أن الخطة الأمريكية ظهرت مرة أخرى بعد مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني في العراق.

وأشار التقرير إلى أن المملكة السعودية تدعم فكرة إنشاء منطقة سنية مستقلة في محافظة الأنبار، مشيرا إلى أنها قد تتكفل بتقديم الدعم المالي للمشروع.

وأكد على أنه إذا تم تحقيق المشروع الأمريكي بدعم خليجي وخاصة من السعودية، فإن العراق سوف يقسم إلى ثلاثة أجزاء.

باسنيوز

8455