منظمة لبنان لPDK-S و محلية إتحاد الطلبة و الشباب الديمقراطي الكوردستاني – روجافا تقومان بإحياء يوم علم كوردستان

منظمة لبنان لPDK-S و محلية إتحاد الطلبة و الشباب الديمقراطي الكوردستاني – روجافا تقومان بإحياء يوم علم كوردستان

Dec 17 2018

بمناسة يوم العلم الكوردي الرمز القومي للشعب الكوردي، أحيت منظمة لبنان للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا و محلية اتحاد الطلبة و الشباب الديمقراطي الكوردستاني – روجافا، هذه المناسبة يوم أمس الأحد 16/12/2018 في العاصمة اللبنانية – بيروت .

حضر الاحتفال لقمان أوسو عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا، و الرفاق و الأخوة في منظمتي لبنان و اتحاد الطلبة و جمهور من أبناء الجالية الكوردية في لبنان .

بدأ الإحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالا لأرواح الشهداء الكورد، ثم عزف النشيدين القومي الكوردي ( أي رقيب ) و النشيد الوطني اللبناني .

ثم ألقى الأستاذ لقمان أوسو عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا، كلمة منظمة لبنان رحب فيها بالأخوة الحضور، و تحدث عن أهمية و قدسية هذه المناسبة التي يحتفل بها شعبنا الكوردي بإجزائه الأربعة و في كل مكان يتواجد فيه .

و أشار أوسو إلى أن العلم الكوردي و بشكله الحالي و الذي نحتفل بعيده اليوم تم اعتماده لأول مرة من قبل جمعية التنظيم الإجتماعي للكورد في إستنبول عام 1920، و كان علم جمهورية مهاباد التي تأسست عام 1946، مع إجراء بعض الإضافات عليه، و في عام 1999 أقره برلمان إقليم كوردستان كعلم رسمي لللإقليم .

و قال أوسو إن ما جرى في كركوك و عفرين يزيدنا إصرارا و تمسكا بهذا العلم و برموزنا القومية .

و أكد أوسو على أهمية التمسك بالهوية و الثوابت القومية و التشبث بالأرض، و هو ما أكد عليه السروك مسعود البارزاني في لقائه مع المناضل عبد الرحمن آبو، حين قال أن عفرين عروسة كوردستان و أنها ستعود إلى أهلها، و كما عفرين عروس كوردستان فإن كركوك هي قلب كوردستان كما قال عنها البارزاني الخالد .

و أضاف أوسو و من على هذا االمنبر الذي نحتفل فيه بيوم العلم الكوردي، و بإسم منظمة لبنان للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا ندعو أهلنا العفرنيين، للعودة إليها و نؤكد عليهم بوجوب التشبث بها و عدم إفساح المجال للغرباء لإجراء تغيير ديموغرافي فيها مهما كان الثمن غاليا .

و ختم بالقول إن كركوك و عفرين هما مدينتان مفتاحيتان لإقامة الدولة الكوردية و لا تنازل عنهما .

ثم ألقت السيدة نوروز شيخو تمر مسؤولة مبادرة حق العودة كلمة حيت فيها الحضور، و قالت في كلمتها إن يوم العلم هو يوم الولاء و الإنتماء للوطن، فمجرد رؤية العلم يرفرف عاليا يشعر المرء بأن وطنه بخير، و أن سندا قويا يحمي ظهره .
و أضافت باسم مبادرة حق العودة نؤكد على حق أهلنا العفرنيين بالعودة إلى وطنهم الأم، و نشد على يد من عاد إليها و ندعوهم للتمسك بالأرض و الجذور .

ثم بدأ الحفل الفني الذي شاركت فيه كوما جين للتابعة لمنظمة لبنان للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا و كوما سوز التابعة لإتحاد الطلبة و الشباب الديمقراطي – روجافا، و كل من الفنانين إبراهيم و روجين و سيامند من كوما جين، و الفنانين شيروان كورداغ، ومحمد أبو أياز و زهير روجافا و عبدو بافي جان و أحمد أبو خلفو و حنان أبو خلفو من كوما سوز .

و كان العنوان الرئيسي لجميع المشاركات و الأعاني هو التمسك بالثوابت القومية و الحفاظ على الوجود الكوردي في كوردستان سوريا، و تمجيد دور البيشمركة في الدفاع عن كوردستان .

م. اعلام منظمة لبنان للحزب الديمقراطي الكوردستاني - سوريا

1153