هيومن رايتس ووتش: السوريون في جميع أنحاء البلاد يواجهون أزمة إنسانية حادة

هيومن رايتس ووتش: السوريون في جميع أنحاء البلاد يواجهون أزمة إنسانية حادة

Jan 12 2024

قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في الإصدار الـ 34 من تقريرها العالمي 2024، الذي استعرضت فيه ممارسات حقوق الإنسان في أكثر من 100 دولة إن المدنيين في سوريا واجهوا خلال 2023 عاماً آخر من الانتهاكات الجسيمة التي ارتكبها النظام السوري وأطراف أخرى.

قالت المنظمة في التقرير أن السوريين في جميع أنحاء البلاد يواجهون أزمة إنسانية حادة، حيث يعيش أكثر من 90 % منهم تحت خط الفقر, ويحتاج المدنيون في سوريا بشكل متزايد إلى الحماية والمساعدات الإنسانية.

وأضاف التقرير على الرغم من أن سوريا لا تزال غير آمنة، والأعمال العدائية آخذة في الارتفاع، واصلت الدول المضيفة للاجئين، مثل تركيا ولبنان، عمليات الترحيل غير القانوني، والإعادة واسعة النطاق لآلاف السوريين إلى أجزاء مختلفة من البلاد.

وأكدت المنظمة في تقريرها العالملي أنه لا ينبغي لأي دولة أن تفكر في إعادة اللاجئين إلى سوريا مع استمرار الظروف غير الآمنة.

وعن انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا، قال التقرير إنه في المناطق التي يسيطر عليها النظام السوري، واصلت قوات الأمن إخضاع السكان، بما في ذلك اللاجئين العائدين، للاعتقال التعسفي والتعذيب والاختفاء القسري والمضايقات والابتزاز, والملايين من السوريين لا يستطيعون العثور على ما يكفي من الغذاء الجيد أو تحمل تكلفته.

وعن شمال غربي سوريا، قال التقرير إن القوات العسكرية للنظام السوري وروسيا استمرت في هجماتها العشوائية التي تشنها على المدنيين والبنية التحتية المدنية الحيوية خلال 2023، بما في ذلك استخدام الأسلحة المحظورة مثل الذخائر العنقودية والأسلحة الحارقة.

وأوضح التقرير أنه في شمال شرقي سوريا، تواصل قوات سوريا الديمقراطية احتجاز المدنيين تعسفياً، بما في ذلك الصحفيين، وفقاً لتقرير للأمم المتحدة وثق أيضاً حالات الوفاة أثناء الاحتجاز في السجون التي تشرف عليها "قسد" في الحسكة والرقة.

408