صور.. بدء جني "الكاكي" في عفرين والفلاحون يعقدون آمالهم بإنتاج وفير يغطي المصاريف

Oct 23 2023

تحتضن قرى في ناحية شيراوا بعفرين بكوردستان سوريا عشرات الآلاف من أشجار المانغا أو ما يعرف بالكاكي، ويبدأ الفلاحون في أواخر تشرين الأول من كل عام بجني المحصول، لتخزينه وبيعه في الأسواق.

وأكثر القرى التي تنتشر فيها أشجار المانغا هي: كورزيليه، باسوطة، عين دارة، غزاوية، برج عبدالو، جلمة في ناحية شيراوا، بالإضافة إلى قرى في نواحٍ أخرى من المنطقة.

بالرغم من الصعوبات، يواصل الفلاحون عناية الأشجار من سقايةٍ وتقليم وحراثة ورش للمبيدات والأدوية، على أمل الحصول على إنتاج وفير يغطي المصاريف.

وقال فلاح كوردي في حديث لـ ARK: "بدأنا في هذه الأيام بجني ثمار المانغا، ويأتي بالتزامن مع موسم الرمان وأنواع أخرى من الفاكهة."

تابع بالقول "أن الفلاحين يقطفون المحصول بهدف التخزين في أماكن مخصصة، تمهيداً لبيعه بعد استكمال نضوجه". مشيراً أن "الكيلو الواحد يباع بأربع إلى ستة ليرات تركية في أسواق عفرين أي من 1.5 إلى 2 دولار أمريكي".

وأكد أن" قرية كورزيليه وسهولها لوحدها فيها أكثر من عشرين ألف شجرة، ونفتقر إلى وجود إحصائية كاملة ودقيقة، فيما تشير المصادر إلى وجود أكثر من خمسين ألف شجرة"

عفرين منطقة مشهورة بالزراعة وتضم مركز المدينة وسبع نواح و360 قرية والعشرات من المزارع الصغيرة, فيها أكثر من 18 مليون شجرة زيتون بين مثمرة وغير مثمرة, بالإضافة إلى العديد من المحاصيل الأخرى كالرمان وأنواع الفاكهة الأخرى.

1042