جدعان علي لـ ARK:

جدعان علي لـ ARK: "على QSD التخلي عن تقديم الحجج لتركيا لأن الكورد يدفعون ضريبة حروبها المعروفة النتائج"

Nov 22 2022

آرك نيوز... قال جدعان علي عضو الهيئة الاستشارية للحزب الديمقراطي الكوردستاني - سوريا يوم أمس 21 تشرين الثاني 2022, إن الدول المجتمعة في آستانة تبحث عن مصالحها وآخر همهم المصلحة السورية وإيجاد حل جذري للأزمة السورية, فالسوريون لم يعودوا أصحابي القرار لأن الدول المتحكمة بالأزمة يقررون عوضاً عن السوريين.

أضاف علي أنه في كل جولة جديدة يتم فيها مقايضة جديدة بين الدول المتحكمة بالأزمة السورية, فعفرين بيعت مقابل الغوطة 2018 والآن تركيا تستخدم الورقة التي بيدها في سبيل تقوية نقوذها في الأزمة السورية وضمان مقعد لها في إيجاد حل للأزمة في سوريا المستقبل, وذلك بسبب انشغال روسيا بحربها مع أوكرانيا وانشغال إيران بحربها الداخلية لذا الساحة مفتوحة أمام تركيا.

تابع علي: ندين ونستنكر الهجمات التركية على مناطق كوردستان سوريا واستهداف المدنيين ومن الواضح أن أمريكا هي من أعطت الضوء الأخضر لتركيا وهي مستمرة في عملياتها العسكرية سواء بالمسيّرات أو بالعمليات العسكرية المتقطعة, وتركيا تبحث مراراً لاستغلال الوضع وقضم مناطق أخرى على غرار عفرين وسري كانيه وكري سبي وكذلك المناطق العربية كجرابلس والباب وإعزاز.

أضاف علي هناك مخاوف جدية على مصير مناطقنا ويجب على قسد التخلي عن الحجج والذرائع لأن الشعب الكوردي هو من يدفع الضريبة كالتهجير والتغيير الديمغرافي فقسد لن تستطيع مواجهة الجيش التركي كجيش قوي وكبير والأمثلة كثيرة ونتائج الحرب معروفة مسبقاً.

حول العملية العسكرية التركية الأخيرة أكد علي أن البيانات غير كافية وألتمسنا قبل العملية العسكرية بياناً للقنصلية الأمريكية التي كانت بمثابة إعطاء الضوء الأخضر, وعلى قسد مراجهة سياستها لأنها لم تنتزع اعترافاً سياسياً من الأطراف الدولية, وتُستخدم فقط في الحرب ضد داعش الإرهابي.



3825