مخاوف التغيير الديموغرافي في عفرين وموضوع الفيدرالية من أهم ما نوقش خلال زيارة المجلس لموسكو

مخاوف التغيير الديموغرافي في عفرين وموضوع الفيدرالية من أهم ما نوقش خلال زيارة المجلس لموسكو

May 30 2018

بعد أن قام وفد المجلس الوطني الكوردي بزيارة إلى روسية وعقد اجتماعات ولقاءات مع مسؤولون روس و بالأخص نائب وزير الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف أًصدر المجلس الوطني الكوردي بيانا حول أهم ماجاء خلال الزيارة . فيما يلي بيان المجلس الوطني الكوردي من موسكو :

التقى وفد من المجلس الوطني الكردي في سوريا بتاريخ 29.5.2018 برئاسة السيد سعود الملا وعضوية كلا من السادة كاميران حاجو وابراهيم برو وحواس عكيد بالسيد ميخائيل بكدانوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى الشرق الأوسط وأفريقيا ونائب وزير الخارجية الروسي ومساعديه في مبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكو .

بحث الطرفان العديد من القضايا السياسية في سوريا وتحديدا العملية السياسية للوصول الى حل سياسي على اساس بيان جنيف 1 والقرار الدولي 2254 وتوقفا على مسالة اللجنةالدستورية و تم التركيز على ضرورة ضمان حقوق جميع مكونات المجتمع السوري في الدستور المستقبلي لسوريا وخاصة حقوق الشعب الكردي في سوريا .

من جانبه اكد المجلس الوطني على ان سوريا المستقبل يجب ان تكون دولة فدرالية تعددية ديمقراطية.

وقد تم التوقف على الوضع الراهن في عفرين وضرورة عودة الاهالي الى مناطقهم وتوفير الامن والاستقرار وضرور ان تدار المنطقة من قبل اهلها وتجنب كل ما من شانه تعقيد العلاقة بين المكونات السورية وخاصة المخاوف من مسالة التغيير الديمغرافي
.
واكد الجانب الروسي على اهمية العلاقة والتواصل مع المجلس الوطني الكردي ودور المجلس في سوريا المستقبل للحفاظ على التعايش المشترك بين مكونات المجتمع السوري واهمية الحوار بين جميع الاطراف المعنية لضمان مستقبل آمن وديمقراطي وحر للمجتمع السوري.

وفد المجلس الوطني الكردي
موسكو
30.5.2018

332