ب ك ك و رهاب الحلول ..

ب ك ك و رهاب الحلول ..

Mar 06 2021

في كل مرة و كل ما وقع حدث ما نجد بأن الألة الأمنية و الأعلامية لحزب العمال الكوردستاني و حزب الاتحاد الديمقراطي و اتباعمها من "النجباء" تبدأ بمباشر مهامها "الاستراتيجية" الموكولة اليها لتبث سمومها في شرايين الشعب الكوردي و اوردته بما يخدم اجندتها المعادية للنهج القومي الكوردستاني و المناهض لاي مكسب قومي يحققه او قد يحققه الشعب الكوردي على اي بقعة من بقاع الارض لتبدأ حملات الاعتقال و التخريب و الترهيب و بشكل يواكب حملات التزييف و الافتراء و التعدي على رموز الكورد و مقدساتهم القومية .

سياسات ممنهجة تحريضية موتورة تشتري و تبيع الاوهام في اسواق الخذلان لتروج لهزائمها المتتالية على انها انتصارات مبجلة مجيدة و لتسرق ارواح و ارزاق البشر تحت شعارات التضحية و المروءة و تستقطب اعداء الكورد و تفتح لهم ابواب الدار على مصراعيها و تفر من فوق الاسوار في ظلمة تختفي من خلالها و تخلفها لشعب منكوب كانت قد حكمته بالحديد و النار, شعب لا يدري الا و قد بات في العراء بلا مأوى و لا ملجأ مهدد في حياته وعياله و ماله و اماله يلتحف مشدوها ضروب المعاناة والالم .

امام كل تلك الفظائع و يأتي من بين ضلوعهم من هو غائر في اناه ليضرب ذات اليمين و ذات الشمال و يتراقص على حبال المعرفة بينما هو لا يفقه الا فيما تلقاه من فتات ليقرر و ينظّر و يتطاول على من قد دفع الغالي و النفيس من اجل رفعة شعبه و تأمين حقوقهم القومية المسلوبة .

يحاول هؤلاء التعبير عن اهوائهم و مكنونهم عبر رسائل حقد مخزية تطال قيادة اقليم كوردستان و تستهدف رموزها و تستنكر على اقليم كوردستان اتباع نهجه و مبادئه في الدفاع عن حقوق الكورد في كل مكان ليذرف هذا الجمع المؤدلج دموع التماسح و يتباكى على من كان بذاته السبب في هدر دمه و دماره و نهب امواله فيخلط الحابل بالنابل و يبدأ بكيل الاتهامات المغرضة بحق قيادة الاقليم مقررا عنهم من ينبغي استقباله او منعه و صده او حتى طرده .

" نصر الحريري و من معه من اعضاء الائتلاف" في هولير العاصمة , ياللعار و يا لعار الكورد اذ استُقبِل المذكور و صحبه من قبل قيادة الاقليم و يا لعار " قريش " ازاء تصريحات الضيف المذكور من قلب هولير .

لعل هؤلاء غير مدركين بأن الائتلاف السوري المعارض هو القطب الرئيس في مسار الازمة السورية و يحظى باعتراف دولي متفق عليه و بأن اقليم كوردستان هو كيان معترف به دوليا و يخضع و يتعامل ضمن سياق و اعتبارات دبلوماسية متعارف عليها بين الدول و بأن اللقاء و الحوار و التفاوض هي اليات متبعة لايجاد حلول لحل النزاعات و بأن اتباع تلك الاليات لا يعني حكماً التوافق و الاتفاق و بأن اقليم كوردستان لطالما كان و ما زال سبّاقاً في حل مشاكله عبر اتباع قنوات الحوار و التفاهم و الاتفاق

و بأن اقليم كوردستان و بحكمة رموزه و قادته و على رأسهم زعيمها الرئيس مسعود البارزاني و ما يمتلكه من ارث نضالي القومي كوردستاني متجذر و ما يحتله من مركز اقليمي و دولي مرموق لا يخطو خطوة دون رؤية ثاقبة و الف حساب و بأنه لم يستهدف و عبر تاريخه النضالي المديد الا مصلحة كوردستان و شعب كوردستان انطلاقا من حرصه على المصالح القومية الكوردستانية العليا .
بينما يدرك هؤلاء انهم سبب البلاء و اركانه و بأنهم سبب المحنة و مأسيها تراهم يستنكرون على الشعب الكوردي في كوردستان سوريا اي بارقة امل قد تفضي لحلول ناجعه قد تقي المناطق الكوردية المزيد من الويلات و الاهوال .

و بينما هم و على مدى عقود طويلة كانوا و ما زالوا يستجدون لقاء اعدائهم "المفترضين"و لا يفوتون فرصة الا و يرسلون رسائل تحبب مجانية مفادها التزامهم الطوعي بأمن دول الجوار و أمن حدودهم الا انهم و بمفارقة مقززة تراهم يتوغلون في تهديد امن اقليم كوردستان و يتعدون على شعبه و يعيبون على قيادة اقليم كوردستان قيامها بواجبها القومي في الدفاع عن الشعب الكوردستاني و القيام بما يمكن فعله من اجل درء الخطر عنهم و حماية حقوقهم و توطيد وجودهم.

هم حقيقة لا تهمهم مصائر ضحاياهم في شيئ اذ انهم يعتاشون على نشر الفوضى و زعزعة الاستقرار و يعانون من حالة فزع مرضيّة مزمنة عارمة يمكن توصيفها ب "رهاب الحلول" تلك الحلول التي قد تتمخض حين اتّباع سبل التفاهم و الحوار ما قد ينبئ بنهاية معاناة و آلام الشعب الكوردي او يخفف من حدتها على اقل تقدير و الخشية الاكبر بالنسبة لهم تكمن في احتمالية توافر بدائل و خيارات تلجم تعنتهم و تسقط عنهم عنجهيتهم و تخلق امكانية لتعميم تلك الحلول على مجمل الجغرافية الكوردية بما يفقدهم السطوة و السيطرة و يضح حدا لسياساتهم الضالة و لادواتهم القمعية .

"عفرين" يا قدر الكورد الاسود و ضحية طيور الظلام و خفافيش الديمقراطية الثكلى بأمتها ,يا جنة الكورد الحبلى بسحر الكون و ألق المكان و طيب النفوس و الانفاس , إذ امسيت على هذا الحال و جار الزمان عليك فمن باعك لا يفتئ يحاول حجب الشمس عن زيتونك و ينهش بنهم في غض اوصالك .
يا ارض كوردستان المنكوبة بالافاقين من لدنها اذ اهدوك لقمة سائغة لاعدائك و هم يترنحون مخمورين على وقع رشف دم ابنائك
بقلم المحامي بلند سينو

المقال يعبر عن رأي الكاتب

984