بريطانيا تدين بشدة إحراق مقر

بريطانيا تدين بشدة إحراق مقر "الديمقراطي" وترحب بمحاسبة المعتدين

Oct 18 2020

أدانت بريطانيا الأحد، حادثة الاعتداء على مقر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد من قبل انصار الحشد الشعبي، وأعربت عن ترحيبها بالخطوات التي اتخذتها الحكومة لمحاسبة المعتدين.

واقتحم أنصار الحشد الشعبي يوم أمس، مقر أكبر أحزاب إقليم كوردستان في بغداد قبل أن يعيثوا بمحتوياته ويضرمون النار فيه، كما أحرقوا علم كوردستان ودنسوه في الأرض، ورددوا هتافات مناهضة للرموز الكوردية، وهو ما أثار غضباً واسعاً في عموم الإقليم.

وقالت السفارة البريطانية لدى العراق في بيان "تدين المملكة المتحدة بشدة الهجوم على مقر الحزب الديموقراطي الكوردستاني يوم أمس في بغداد".

وأضاف البيان أن "معالجة الخلافات السياسية من خلال الحوار وليس العنف هو عنصر أساسي لديمقراطية فاعلة".

ويوم أمس، أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اعتقال عدد من مرتكبي الاعتداء على المقر الحزبي، وقال إن السلطات الأمنية لا تزال تلاحق آخرين.

وقالت بريطانيا إنها ترحب بـ"الخطوات التي تم اتخاذها لمحاسبة المسؤولين عن الحادث".

كوردستان 24

82