"أنصار الحشد" يحرقون مقر فرع الديمقراطي الكوردستاني في بغداد

Oct 17 2020

اقتحم أنصار الحشد الشعبي صباح السبت، مقر فرع الحزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد قبل أن يضرموا النار فيه ويستولون على محتوياته.

وتجمع المقتحمون أمام مقر الحزب الواقع في منطقة الكرادة وسط بغداد، رافعين أعلام الحشد الشعبي كما رددوا هتافات مناهضة لإقليم كوردستان.

ولم يعلق الحشد الشعبي على الهجوم بعد.

وأحرق المهاجمون علم إقليم كوردستان بعد أن دنسوه بأقدامهم، وهو يرددون شعارات تمجد بالحشد الشعبي أمام الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني.

ويقول مراسل كوردستان 24 في بغداد، إن قوات مكافحة الشغب لم تحرك ساكناً بعد أن هاجم أنصار الحشد مقر أكبر أحزاب كوردستان.

وجاء الهجوم على فرع الحزب الديمقراطي بعد تصريحات أدلى بها عضو المكتب السياسي للحزب هوشيار زيباري قال فيها إن من المهام الأساسية للحكومة "تنظيف" المنطقة الخضراء من "التواجد الميليشاوي الحشدي" لتفادي قرار إغلاق السفارة الأمريكية ببغداد.

ويمثل هذا التحرك تحدياً جديداً يضاف إلى التحديات التي تواجهها حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في تأمين مقار الأحزاب والبعثات الدبلوماسية.

وكانت السفارة الأمريكية الواقعة في قلب المنطقة الخضراء عرضة إلى هجمات شبه يومية من الجماعات ذاتها. وسبق أن اقتحمها أنصار الحشد الشعبي هذا العام.

ولم تصدر الحكومة العراقية أي تعليق على الاقتحام.

كوردستان 24

632