" زورآفا " الحي الكوردي في دمشق يفتقر لأدنى مقومات الحياة

Nov 30 2019

آرك نيوز...يعاني حي زورآفا الكوردي بالعاصمة السورية دمشق، من إهمال واضح من الناحية الخدمية، دون أي التفاتة للنظام لواقع الحي .

يعيش في الحي الواقع على أطراف دمشق، أغلبية كوردية، ويعتبر من الأحياء العشوائية المحيطة بالعاصمة السورية، وغالبية القاطنين فيه من الطبقة الفقيرة من العمال والطلبة الجامعيين.

ويعتبر ‹زورآفا› من أكثر الأحياء في دمشق التي تعاني من الإهمال والتهميش من قبل النظام ، نظراً إلى افتقار الحي إلى أدنى مقومات السكن الواجب توفرها في أي تجمع بشري، وسط غياب أي نوع من الخدمات، رغم أنه لا يبعد سوى بضعة مئات من الأمتار عن القصر الجمهوري.

يقول احد سكان الحي : إن الإهمال في الحي وصل إلى درجة لا تطاق شوارع الحي مليئة بالحفر، والقمامة تتجمع بالأطنان، الخدمات الأساسية مثل المياه والكهربا شبه معدومة، إذ لا يوجد برنامج تقنين واضح لقطع التيار الكهربائي على عكس الأحياء الأخرى في دمشق.

ويقول عصام: نضطر لإرسال أطفالنا إلى مدارس تقع على بعد كيلومترات من منازلنا بسبب عدم وجود ولو مدرسة واحدة في الحي ، و يمتنع الكثير من الأهالي عن إرسال أطفالهم إلى المدارس لعدم قدرتهم على تحمل تكاليف الباصات التي تقلهم، أو خوفاً من الحوادث المرورية.

1552