مسؤول إيراني يتوقع الإفراج عن ناقلة النفط المحتجزة في جبل طارق قريبًا

مسؤول إيراني يتوقع الإفراج عن ناقلة النفط المحتجزة في جبل طارق قريبًا

Aug 13 2019

ارك نیوز .. أعلنت إيران، الثلاثاء 13 من آب، أن بريطانيا قد تفرج عن ناقلة النفط “Grace 1” المحتجزة من قبل حكومة جبل طارق قريبًا، وذلك بعد تبادل بعض الوثائق التي ستساعد في الإفراج عن الناقلة الإيرانية المحتجزة.

وقال نائب رئيس مؤسسة الموانئ والملاحة البحرية، جليل إسلامي، في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء الإيرانية، إن “بريطانيا مهتمة بالإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية غريس 1 في أعقاب تبادل بعض الوثائق، ونأمل أن يتم الإفراج قريبًا”.

وأشار إلى أن إيران، وعلى ضوء توقيف الناقلة، بذلت جهودًا سريعة للإفراج عنها، مبينًا أن “بريطانيا ترغب بمعالجة هذا الموضوع، وعمليًا تم تبادل مستندات رسمية وغير رسمية بهذا الشأن ومن المؤمل مواصلة الناقلة التي ترفع العلم الايراني أنشطتها مجددًا على المدى القريب”.

وكانت السفينة الحربية البريطانية “كينت” أبحرت صوب الخليج، أمس الاثنين، للانضمام إلى مهمة تقودها الولايات المتحدة بهدف حماية سفن الشحن التجارية في المنطقة وسط توتر سياسي متصاعد بين إيران والغرب.

ووفقًا لوكالة رويترز، قال قائد السفينة البريطانية كينت، آندي براون، ”لا يزال تركيزنا الشديد في الخليج هو نزع فتيل التوتر الحالي“.

وتأتي الخطوة بعدما احتجزت إيران، في 19 من تموز الماضي، ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز ونقلتها إلى السواحل الإيرانية، موضحة أن الناقلة البريطانية التي احتجزت اسمها “stena impero”، وأوقفت لعدم مراعاتها القوانين الدولية للملاحة.

وجاء ذلك بعد أن احتجزت قوات البحرية الملكية البريطانية ناقلة النفط الإيرانية “Grace 1” في جبل طارق في الرابع من تموز، للاشتباه في أنها تحمل نفطًا خامًا إلى سوريا.



51