الحالة الصحية لأول مصاب بالحمى النزفية في أربيل

الحالة الصحية لأول مصاب بالحمى النزفية في أربيل

May 10 2022

كشفت السلطات الصحية في إقليم كوردستان، اليوم الثلاثاء عن الحالة الصحية لأول مصاب بالحمى النزفية في أربيل.

وسجلت أربيل، في وقت سابق من اليوم، أول إصابة بالحمى النزفية لرجل يبلغ من العمر 27 عاماً ويعمل بائع لحوم (قصاباً) في أحد الأسواق الشعبية في المدينة.

ويرقد المريض حالياً في مستشفى لالاف، ولا يزال يخضع للرعاية الطبية اللازمة.

وقالت مديرة المستشفى سوزي جانباز، إن المريض راجع المستشفى يوم أمس وكان يعاني من أعراض مثل القيء والإسهال، مشيرة إلى أنه خضع لفحص الدم، وقد أُرسلت عينّة منه إلى بغداد ثم ظهرت النتيجة إصابته بالحمى النزفية.

وأوضحت أن بائعي اللحوم هم الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس الذي ينتقل من الماشية إلى الإنسان، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يعملون في سوق الماشية.

وتابعت «ينتقل الفيروس من شخص إلى آخر عبر البول واللعاب والدم والأوساخ».

وقالت إن الوضع الصحي للمصاب مستقر.

وبشأن تناول اللحوم، قالت جامباز إن اللحوم الطازجة هي المعرضة لخطر الحمى النزفية، ولا قلق من اللحوم المثلجة لأن الفيروس لا يتحمل الانجماد.

وسجل العراق لغاية الآن 55 إصابة بالحمى النزفية منها 12 حالة وفاة في عدة محافظات عراقية، وخصوصاً في محافظة ذي قار.

باسنيوز

392