يريدونها على مقاسهم.. قبور كوباني لنا وقصورها للغرباء

يريدونها على مقاسهم.. قبور كوباني لنا وقصورها للغرباء

Oct 31 2023

يريدونها على مقاسهم.. قبور كوباني لنا وقصورها للغرباء
عبدو أحمد

في معرض الحديث عن مدينة كوباني بكوردستان سوريا يتساءل المرء لمَ مقابر هذه المدينة تتسع وبيوتها مهجورة؟ لو أجاب أحد ما ليس لديه معلومات وافية عما يجري في شوارعها لربما سيكون جوابه: كوباني قلعة الصمود لذا مقابرها واسعة. وإن أجابك طفلٌ أو عجوز أو أي شخص من كوباني سيقول: المقابر لنا والقصور للغرباء!!

تشرق شمس كوباني على أحاديث الهجرة والبحث عن طرق التهريب وتغرب بالبكاء والعويل على الغائبين الذين التهمتهم طرق الموت قبل الوصول لشواطئ "الأمل"، لكن ما الذي حصل حتى يخرج الكورد من مدينتهم أفواجاً؟ لماذا يهاجرون من كوردستان سوريا "سويسرا شرق الأوسط" كما سماها آلدار خليل عضو هيئة الرئاسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD؟

في حديث أجرته صحيفة روناهي تحت عنوان "ملحمة كوباني التاريخية.." مع آلدار خليل في الخامس من أيلول 2021 قال: "المقاومة التي ظهرت في كوباني كانت مقاومة تاريخية، دلالاتها تكمن في أن سقوط كوباني إن تم سيكون سقوطاً مدوياً لثورة روج آفا- شمال وشرق سوريا ونجاحاً لمشروع تركيا ليس ضد كوباني فقط، وإنما ضد سوريا وحتى المنطقة أجمع، لكن ما ظهر جعل العالم برمّته يرى كوباني أنها باتت رمزاً للمقاومة، وفيها ظهرت ملاحم البطولة على مستوى العالم ضد أعتى الهجمات الشرسة والإرهابية من داعش وداعميها". كلام خليل يوحي للقارئ أنّ هذه المدينة بعد كلّ الخراب الذي حلّ بها وتضحيات أبنائها ستكون نموذجاً يُحتذى به بين قريناتها في كوردستان سوريا والمنطقة على مستوى الخدمات والعمران.

"PYD يكافئ مدينة الصمود"

واقع الحال في كوباني يبيّن للمرء كيف يكافئ حزب الاتحاد الديمقراطي المدينة؟ إذ يمكن أن نطلق عليها مدينة الظلام لعدم توفّر الكهرباء سوى بضع ساعات متقطعة في اليوم، يُهان فيها ذوو الشهداء بالانتظار في طوابير للحصول على المواد الأساسية للحياة اليومية، يُمنع فيها الطلاب من دراسة المناهج المعترف بها، ويُفرض عليهم منهاج إدارة PYD بينما أبناء مسؤولي هذه الإدارة يدرسون في مدارس النظام السوري، يعلو صراخ الأمهات في الشوارع بعد اختطاف أطفالهن من قبل "حركة الشبيبة الثورية" التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، كل فترةٍ تستقبل الأمهات جثامين جديدة لشبان أرادوا عبور حدود الدول بحثاً عن حياةٍ أفضل، كل من يتكلم عن الأخطاء أو ينتقد يتعرّض للضرب والإهانة، يُطلق النار على الأهالي في منازلهم ويُختطفون في وضح النهار، وناشطو المدينة يشبهونها بـ"الغابة"، توزيع المواد المخدرة في شوارع المدينة والحدائق والأماكن العامة على كافة فئات المجتمع حتى الأطفال، يحدث كلُّ هذا في شوارع كوباني، والكادرو القادم من جبال قنديل المكلّف بإدارة المدينة يجوب الشوارع بسيارته الفارهة ليهدد العاملين في المؤسسات التابعة لهذه الإدارة بالفصل من العمل إن لم يشاركوا في مسيرة مؤيدة لعبد الله أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني PKK وتكون هذه المسيرة قبل القصف التركي لكوردستان سوريا بيوم أو يومين عادةً.

"لماذا كوباني؟"

كوباني هي أكثر مدينة في كوردستان سوريا تعرّضت للخراب والتدمير والتهجير الجماعي إثر هجوم تنظيم داعش الإرهابي عليها، بعد تحرير كوباني على يد بيشمركة كوردستان - الذين عبروا حدود الدول للوصول إليها – وأبنائها، تحولت إلى رمز للمقاومة والصمود، عاد أهلها من كل حدب وصوب، وتشكلت حالة قومية كوردية عابرة للحدود، أزعج تحرير البيشمركة للمدينة وعودة الأهالي أولئك الذين يديرون كوردستان سوريا من خلف الستار، فحُيكت المؤامرات في الغرف الاستخباراتية، ونُفذت بحرفية تامة من قبل أدواتها على الأرض ابتداءً من مجزرة "ليلة الغدر" ولا تزال حلقات سلسلة "الدم" مستمرة لتفصيل المدينة على مقاسهم ووفقاً لأهوائهم.


المقال يعبر عن رأي الكاتب

17456